هئية الرقابة:ما نشر حول استدعاء بهاء الدين وشوقي إساءة غير مقبولة - 15 من يوليو 2010 - العالم الان
الرئيسية » 2010 » يوليو » 15 » هئية الرقابة:ما نشر حول استدعاء بهاء الدين وشوقي إساءة غير مقبولة
7:35 PM
هئية الرقابة:ما نشر حول استدعاء بهاء الدين وشوقي إساءة غير مقبولة
 

أكدت هيئة الرقابة المالية أن ما نشرته صحيفة "المصري اليوم" فى عددها الصادر الثلاثاء بشأن استدعاء كل من رئيس الهيئة الدكتور زياد بهاء الدين ورئيس البورصة ماجد شوقي بتهمة إهدار المال العام يمثل إساءة وتعريضا غير مقبولين من الجريدة ويستلزمان التصويب.
وأفاد بيان للهيئة -تلقته إدارة البورصة المصرية الخميس -إنه لحين صدور هذا البيان لم يتم استدعاء ماجد شوقي رئيس البورصة أو الدكتور زياد بهاء الدين رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية للتحقيق أمام النيابة، ولم يتم إخطارهما رسميا بأي طلبات في هذا الشأن.
وأضافت أن الحضور أمام النيابة - حينما تطلب ذلك - واجب ومسؤولية على كل مواطن أيا كان موقعه ومنصبه، والتزام على كل من يريد المشاركة في تحقيق العدالة ، وبالتالي فلا يمثل أية إساءة في حد ذاته ، إلا أن عدم الدقة في تحري الخبر وتضمينه ما لم يحدث في الواقع ونشره على نحو يوحي بأن رئيس الهيئة متهم أمام النيابة هو ما يمثل إساءة وتعريضا غير مقبولين ، ويستلزمان التصويب.
وكانت صحيفة "المصري اليوم" نشرت فى صدر صفحتها الأولى أمس الأول خبرا عنوانه "النيابة تبدأ التحقيق في بلاغات إهدار المال العام في البورصة وتستدعي شوقي وبهاء الدين"، كما نشرت بعد ظهر نفس اليوم من خلال خدمة الرسائل الصوتية (إس إم إس) خبرا نصه الآتي : "بدء التحقيق في إهدار المال العام بالبورصة المصرية واستدعاء شوقي وبهاء الدين"، ثم قامت بتصحيحه بعد منتصف ذات الليلة برسالة أخرى قصيرة نصها : "تصحيح: لا استدعاء لماجد شوقي وزياد بهاء الدين في تحقيقات البورصة".
وأعادت بعض المحطات التلفزيونية نشر خبر التحقيق مع رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية ورئيس البورصة كما تناقلته بعض وكالات الأنباء العالمية في نشراتها المسائية.
وأوضحت هيئة الرقابة المالية أنه لما كان الخبر غير صحيح ويتضمن إساءة بالغة لمن تناولهما الخبر فضلا عن تأثيره على سمعة مؤسسة مصرية رقابية، فإن رئيس الهيئة يهمه توضيح أن حق التقدم بشكوى للنيابة مكفول لكل مواطن على أن تقوم النيابة بدورها في طلب استدعاء الأطراف إذا رأت ذلك ، واتخاذ القرار بشأن الحفظ، أو التحقيق، أو توجيه الاتهامات.
وفي الحالة الماثلة ، فإن رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية لم يتلق طلب الحضور أمام النيابة ، ولم يتم مخاطبته رسميا بأي شكل.
ومع ذلك فقد تم الحصول على صورة ضوئية من الشكوى المقدمة للنيابة، وهى تتضمن بعض الشكاوى من بعض المستثمرين بشأن قرارات اتخذتها البورصة المصرية، وسوف يسعد الهيئة حينما تتلقى أي طلبات بشأنها أن تبدى رأيها في الموضوع.
وأشارت الهيئة - فى بيانها - إلى أنه مع تقديرها للتصويب الذي أجرته صحيفة "المصري اليوم" من خلال الرسالة الصوتية القصيرة، إلا أن رئيس الهيئة يتمسك بحقه في نفى خبر استدعائه أمام النيابة للتحقيق في بلاغ إهدار المال العام بالبورصة من خلال وسائل الإعلام التي تناقلت الخبر بذات المساحة وفي نفس الموقع على نحو ما يكفله القانون.
الفئة: اقتصــــــــتاد واعمال | مشاهده: 359 | أضاف: عزام | الترتيب: 0.0/0
مجموع التعليقات: 0
إضافة تعليق يستطيع فقط المستخدمون المسجلون
[ التسجيل | دخول ]
دخول الاعضاء
مقالات
المنتديات
البوم صور
التقويم
«  يوليو 2010  »
إثثأرخجسأح
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031
تصويتنا
ما ينتقص الموقع من وجهت نظرك
مجموع الردود: 62
الارشيف
إحصائية

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0