الرئيسية » 2011 » أغسطس » 10 » العيسوي يشكل لجنة أمنية حول أحداث جرجا والمناوي يكشف المستور
1:01 AM
العيسوي يشكل لجنة أمنية حول أحداث جرجا والمناوي يكشف المستور
العيسوي يشكل لجنة أمنية حول أحداث جرجا والمناوي يكشف المستور
القاهرة : استمرارا للأحداث المشتعلة في مدينة جرجا بمحافظة سوهاج المصرية منذ أيام ، قام مئات الأشخاص الثلاثاء باقتحام مركز شرطة جرجا واستولوا على جميع الأسلحة الموجودة فى المخازن وحرق مكاتب الضباط والاستيلاء على محتوياتها وسرعان ما خرجوا وتبادلوا إطلاق النار مع بعض أهالى نجع عويس ، مما تسبب فى إصابة بعض الأشخاص بجروح . يأتي هذا فيما أصدر اللواء منصور العيسوى وزير الداخلية قرارا بتشكيل لجنة أمنية من جهات الوزارة الرقابية لفحص كافة الملابسات والوقائع المتعلقة بالأحداث الأمنية التى شهدتها مدينة جرجا بمحافظة سوهاج في الأيام الأخيرة والتعرف على الأبعاد الحقيقية لتلك الأحداث وتقييم أداء أجهزة الشرطة وتحديد أى مسئوليات إدارية أو إشرافية خلالها.
وكانت مدينة جرجا شهدت منذ السبت الموافق 6 أغسطس أحداث عنف وتبادل إطلاق النار بين أهالي المدينة وأهالي قرية "نجع عويس" المحيطة بها على خلفية نشوب مشاجرة بين صاحب مركبة "توك توك "من نجع عويس وأحد أصحاب المحال التجارية ببندر جرجا بسبب اصطدام التوك التوك بفاترينة عرض المحل . وأسفرت الأحداث السابقة عن مقتل شخصين من مدينة جرجا وإصابة 17 آخرين من الطرفين بطلقات نارية متفرقة بينهم 3 حالتهم خطيرة وتم نقل المصابين إلى مستشفيات سوهاج العام وسوهاج الجامعي وسوهاج التعليمي، كما نجم عن الأحداث تلف واحتراق مصنع للمكرونة ومعرض للموبيليا و17 محلا تجاريا للبويات والملابس والخردوات والأغذية وبيع الفاكهة والخضروات. وتجددت صباح الثلاثاء أحداث العنف والشغب فى مدينة جرجا عقب وفاة أحد المصابين من أهالى المدينة داخل مستشفى أسيوط الجامعى ، حيث قام الأهالى عقب الانتهاء من تشييع جنازة القتيل بالهجوم على قسم شرطة المدينة وحطموه وأشعلوا النار في إحدى الغرف واستولوا على الأسلحة النارية ، فيما قطع عدد من البلطجية خط السكة الحديد وتوقفت حركة قطارات الصعيد تماما لعدة ساعات ، كما أصيبت مدينة جرجا بالشلل التام بعد أن قامت المحلات والمصالح الحكومية بإغلاق أبوابها . وفيما ترددت أنباء عن مقتل شخصين وإصابة 16 آخرين بينهم خمسة من أفراد الشرطة في أحداث العنف التي تجددت الثلاثاء ، انتقلت قوات مكثفة من الأمن المركزي والقوات المسلحة إلى المدينة وتم إعادة فرض السيطرة الأمنية عليها وتسيير حركة القطارات بعد توقف استمر 6 ساعات. ومن جانبه ، توجه اللواء علاء المناوى مدير أمن سوهاج وكافة القيادات الأمنية لمكان الحادث فى محاول منهم للسيطرة على الموقف وإعاد الهدوء الى المدينة والمنطقة من جديد وعقد جلسات صلح بين جميع الأطراف ، وطالب مدير الأمن الأهالى بالهدوء والتمسك بالحكمة ونبذ العنف والتصالح مع أبناء نجع عويس والقرى المجاورة.
مدخل مدينة جرجا
مفاجأة المناوي

وسرعان ما أدلى اللواء علاء المناوي بتصريحات أكد خلالها أن الهدوء يسود المدينة ولكنه مصحوب بالحذر وهناك كثافة ومتاريس أمنية للحد الفاصل بين المدينة والقري المحيطة بها .
واعتبر أن ذلك شيئا جديدا على أهل الصعيد لأنهم يتميزون بالترابط الاسري والعائلي خاصة وأن أهالي نجع عويس معظمهم أقارب ونسايب لأهل مدينة جرجا . وفجر المناوي مفاجأة مفادها أن السياسة دخلت في الموضوع وكان هناك تصفية حسابات من أيام الانتخابات الأخيرة إلى جانب أن هناك أشخاصا سيرشحون في الانتخابات القادمة فعملوا على استقطاب الآخرين إلى جانب محاولة أطراف أخرى هدم ما يقوم له الطرف الآخر إلى أن وصل الوضع إلى هذه الحالة .
وأكد المناوي أنه لا حرج ولا حساسية في استدعاء أو القبض على أي شخص يثبت إدانته ، إلا أنه لم يتم بعد توجيه أي تهمة أو جرم قانوني لأحد بعينه .
وأشار إلى أنه تم القبض على بعض العناصر التي اقتحمت قسم الشرطة وتم ضبط حوالي 270 قطعة سلاح وتم الدفع بتشكيلات أمن مركزي للسيطرة الكاملة على مجريات الأمور . ومن جانبهم ، أكد أهالي جرجا أن الأنفلات الأمني وزيادة الأسلحة غير المرخصة زاد من معدلات الجريمة كما أن اللجان المنوطة بعقد المصالحات بات دورها يتقلص يوما بعد يوم .

وبصفة عامة ، يعتقد على نطاق واسع أن تجدد الاشتباكات والأحداث أكثر من مرة يرتبط بخلافات وتصفية حسابات انتخابية سابقة بين المرشحين فى كل من مدينة جرجا ونجع عويس
الفئة: شئون مصريه | مشاهده: 1022 | أضاف: عزام | الترتيب: 0.0/0
مجموع التعليقات: 0
إضافة تعليق يستطيع فقط المستخدمون المسجلون
[ التسجيل | دخول ]
دخول الاعضاء
مقالات
المنتديات
البوم صور
التقويم
تصويتنا
ما ينتقص الموقع من وجهت نظرك
مجموع الردود: 62
الارشيف
إحصائية

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0