أوباما وأردوغان لضرورة الضغط على الأسد - 21 من سبتمبر 2011 - العالم الان
الرئيسية » 2011 » سبتمبر » 21 » أوباما وأردوغان لضرورة الضغط على الأسد
6:10 PM
أوباما وأردوغان لضرورة الضغط على الأسد

أوباما وأردوغان لضرورة الضغط على الأسد


اتفق الرئيس الأميركي، باراك أوباما، ورئيس الحكومة التركية، رجب طيّب اردوغان، في اجتماعهما في نيويورك، على الحاجة إلى مزيد من الضغط على الرئيس السوري بشار الأسد، مع تواصل حملته ضد المحتجين، ودعا الأول تركيا إلى إصلاح علاقاتها مع إسرائيل، فيما وصف اردوغان علاقة بلاده بواشنطن «بالشراكة النموذجية».
وقالت المستشارة في البيت الأبيض للشؤون الأوروبية، ليز شيروود راندال، إن أوباما واردوغان اتفقا خلال اجتماعهما على هامش اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك أمس، على الحاجة إلى زيادة الضغط على الأسد، الذي «حاول نظامه قمع التظاهرات الحاصلة في سوريا منذ أشهر»، مضيفةً إنه «من الجدير ذكره أننا على خط مستقيم في تقويماتنا للوضع في سوريا».
وشددت راندال على أن أوباما دعا تركيا أيضاً إلى إصلاح علاقاتها المتوترة مع إسرائيل منذ الهجوم الإسرائيلي على سفينة «مافي مرمرة»، التي كانت متجهة إلى غزة في إطار أسطول الحرية لفك الحصار عن غزة العام الماضي، لافتةً إلى أن أوباما شرح للمسؤول التركي سبب معارضة بلاده الجهود الفلسطينية للحصول على اعتراف بدولتهم من مجلس الأمن الدولي.
وأشارت راندال إلى أن اوباما قال إن الجهد الفلسطيني لن يطوّر «هدفاً مشتركاً» لحل الصراع الفلسطيني ـــــ الإسرائيلي المتواصل منذ عقود.
من جهته، قال نائب مستشار البيت الأبيض لشؤون الأمن القومي، بن رودس، إن الهدف الأميركي هو إعادة إسرائيل والفلسطينيين إلى المفاوضات المباشرة، مشيراً إلى أنه «كما كررنا مراراً.. نحن نركّز على كيفية الحصول على أساس للمفاوضات المباشرة التي ستوصل في الواقع إلى دولة فلسطينية».
وذكر رودس أن التغييرات الحاصلة في الشرق الأوسط ستأخذ حيزاً كبيراً من خطاب أوباما أمام الجمعية العامة اليوم، لافتاً إلى أنه «كان هناك تغيير زلزالي خلال السنة الفائتة، وأظن أن النقاشات اليوم ستشدد على ذلك».
وقبل الاجتماع مع اردوغان، وصف الرئيس الأميركي باراك أوباما تركيا بالصديق والشريك الكبير لحلف شمال الأطلسي «الناتو» في كثير من القضايا، كما شكر أوباما اردوغان على «التعاون في أفغانستان، والعمل الذي حققناه أخيراً بمحاولة إعطاء الحرية لليبيا، إضافة إلى التزامات الناتو التي ننفذها كلانا، التي تمثلت أخيراً بقبول تركيا استضافة رادار دفاعي صاروخي للحلف».

الفئة: العرب والعــــــــــالم | مشاهده: 239 | أضاف: عزام | الترتيب: 0.0/0
مجموع التعليقات: 0
إضافة تعليق يستطيع فقط المستخدمون المسجلون
[ التسجيل | دخول ]
دخول الاعضاء
مقالات
المنتديات
البوم صور
التقويم
تصويتنا
ما ينتقص الموقع من وجهت نظرك
مجموع الردود: 62
الارشيف
إحصائية

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0