الرئيسية » 2011 » ديسمبر » 13 » المجلس التأسيسي ينتخب المنصف المرزوقي رئيساً لتونس
1:40 PM
المجلس التأسيسي ينتخب المنصف المرزوقي رئيساً لتونس

المجلس التأسيسي ينتخب المنصف المرزوقي رئيساً لتونس


انتخب المجلس التأسيسي التونسي امس زعيم حزب "المؤتمر من أجل الجمهورية” المنصف المرزوقي رئيسا مؤقتاً للجمهورية بغالبية 153 صوتا مقابل معارضة ثلاثة أصوات وامتناع اثنين عن التصويت و44 بطاقة بيضاء من اجمالي 202 عضو من اعضاء المجلس البالغ عددهم 217.

وينتظر أن تكون المهمة الاولى للرئيس الجديد الذي يعتبر معارضا شرسا للرئيس المخلوع زين العابدين بن علي، اختيار رئيس الحكومة المتوقع أن يكون الأمين العام لحزب "النهضة” الاسلامي حمادي الجبالي.

وكان رئيس المجلس الوطني التأسيسي مصطفى بن جعفر اعلن الاسبوع الماضي فتح باب الترشح لمنصب رئيس الجمهورية وفق الشروط التي حددها الفصلان الثامن والتاسع من القانون التاسيسي المتعلق بالتنظيم المؤقت للسلط العمومية. ونص الفصلان بالخصوص على شرط أن يكون رئيس الجمهورية تونسيا مسلما غير حامل لجنسية اخرى مولودا لاب ولام تونسيين بالغا من العمر على الاقل خمسا وثلاثين سنة وعلى ان المجلس يختار الرئيس بالانتخاب السري بالأغلبية المطلقة من اعضائه من بين مرشحين يقوم بترشيح كل منهم خمسة عشر عضوا على الأقل من المجلس الوطني التأسيسي.

وكان ائتلاف الاغلبية الثلاثي داخل المجلس المكون من حزب النهضة (89 مقعدا) وحزب "المؤتمر من اجل الجمهورية” (29 مقعدا-يسار قومي) والتكتل الديمقراطي من أجل العمل والحريات (20 مقعدا-يسار وسط) اتفق على ترشيح المرزوقي لمنصب رئيس الجمهورية. ونص القانون التاسيسي على ان المجلس الوطني هو السلطة الشرعية الاصلية والمكلفة من الشعب باعداد دستور يحقق أهداف الثورة التونسية وبالاشراف على إدارة شؤون البلاد لحين إقرار الدستور وإرساء مؤسسات دائمة”.

كما نص القانون في فصله العاشر على مهام رئيس الجمهورية وابرزها تمثيل الدولة التونسية وتوليه مع رئيس الحكومة رسم السياسة الخارجية للدولة بالتشاور والتوافق بينهما وتعيين رئيس الحكومة والقيادة العليا للقوات المسلحة واشهار الحرب واعلان السلم بعد موافقة ثلثي أعضاء المجلس الوطني التأسيسي.

الى ذلك، قال الباجي قائد السبسي رئيس الوزراء التونسي في حكومة تصريف الاعمال امس انه لن يكون هناك ربيع عربي في المنطقة إن لم تنجح تونس التي قال إنها في بداية الربيع. وتابع في افتتاح ندوة حول تحفيز النمو والاستثمار خلال الفترة الانتقالية بتونس "ليس هناك ربيع عربي مثلما يطلق عليه بل هناك بداية ربيع في تونس”، مضيفا انه لن يكون هناك ربيع ان لم تنجح تونس”.

واكد أن نجاح تونس يحتاج تجاوز الازمة الاقتصادية التي تعصف بها مثل تفاقم البطالة والتنمية الاقتصادية غير المتكافئة بين المناطق. وقال "إن تونس يمكنها ان تنجح وأن تكون نموذجا في جنوب المتوسط وشمال افريقيا والشرق الاوسط”، مشترطا لذلك ان تفي الحكومة المقبلة بتعهدات تونس لان العديد من الدول مستعدة لدعم الاقتصاد التونسي حتى يتعافى. وقال إن البرنامج الاقتصادي الذي جهزته حكومته برنامج مميز وحظي باعجاب خبراء دوليين وان قيادة الحكومة المقبلة ابلغته بانها ستلتزم به.

واشار استطلاع حديث للراي في تونس الى ان 92 بالمئة من التونسيين متفائلون بمستقبل البلاد بل ان 67 بالمئة قالوا انهم متفائلين جدا بحسب نتائج استطلاع رأي قام به المجمع العالمي للدراسات (تروا سي ايتود).





الفئة: شئون عربـــــيه | مشاهده: 339 | أضاف: عزام | الترتيب: 0.0/0
مجموع التعليقات: 0
إضافة تعليق يستطيع فقط المستخدمون المسجلون
[ التسجيل | دخول ]
دخول الاعضاء
مقالات
المنتديات
البوم صور
التقويم
«  ديسمبر 2011  »
إثثأرخجسأح
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031
تصويتنا
ما ينتقص الموقع من وجهت نظرك
مجموع الردود: 62
الارشيف
إحصائية

المتواجدون الآن: 1
زوار: 1
مستخدمين: 0